استقرار اليورو بعد تقليص خسائره عقب النتيجة المفاجئة للانتخابات الفرنسية

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
استقرار اليورو بعد تقليص خسائره عقب النتيجة المفاجئة للانتخابات الفرنسية, اليوم الاثنين 8 يوليو 2024 02:25 مساءً

 

مباشر- استقر اليورو، اليوم الاثنين، متعافياً من خسائره بالتداولات المسائية الناجمة عن التوقعات بأن تسفر نتيجة الانتخابات الفرنسية عن برلمان معلق، في حين واصل الدولار تراجعه.

ولا يزال الدولار متراجعاً عقب الضعف المفاجيء لبيانات الوظائف الأمريكية، يوم الجمعة، ما عزز الرهانات على أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سيبدأ في خفض أسعار الفائدة قريباً.

وارتفع الإسترليني لأعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع ونصف أمام الدولار واليورو، ليعزز مكاسبه عقب الفوز الساحق لحزب العمال في الانتخابات العامة الأسبوع الماضي والذي أنهى 14 عاماً من حكم المحافظين.

واستفاد الدولار الأسترالي من ضعف العملة الخضراء، إذ ارتفع لأعلى مستوياته في ستة أشهر.

واستقر اليورو عند 1.0838 دولار، بعد انزلاقه بنحو 0.4% مع تقييم المستثمرين لعواقب البرلمان الفرنسي المعلق، كان ذلك من بين العديد من المفاجآت في النتائج المتوقعة، بما في ذلك حصول تحالف الجبهة الشعبية الجديدة اليساري على المركز الأول، وحصول حزب التجمع الوطني القومي بزعامة مارين لوبان والمشكك في الاتحاد الأوروبي على المركز الأخير، والذي كان المرشح الأوفر حظا في الانتخابات التي أجريت أمس الأحد.

وسيكون للتحالف اليساري، الذي يضم اليسار المتطرف والاشتراكيين والخضر، أكبر حضور بحصوله على 178 مقعدا، من أصل 577 في مجلس النواب، وهو ما لا يزال أقل بكثير من 289 مقعدا المطلوبة للسيطرة الشاملة. وجاء حزب الرئيس، إيمانويل ماكرون، في المركز الثاني، فيما جاء حزب التجمع الوطني بزعامة مارين لوبان في المركز الثالث.

وقال كين تشيونغ، مدير استراتيجية العملات الأجنبية في ميزوهو للأوراق المالية، إنه تم تجنب صدمة حصول حزب يميني متطرف على الأغلبية على المدى القصير، لكن صعود الأحزاب اليسارية وزيادة الشكوك السياسية يمكن أن يثيرا المخاوف بشأن العجز المالي الفرنسي واستقرار منطقة اليورو على المدى المتوسط.

وتراجع اليورو طفيفاً أمام الفرنك السويسري، والذي كان أحد المستفيدين من مخاوف المستثمرين حول تداعيات عدم الاستقرار المحتمل في فرنسا على منطقة اليورو.

وانخفضت العملة الأوروبية الموحدة بنسبة 0.1% إلى 0.9705 فرنك، ما يعد أدنى مستوياتها في أسبوع، ولكنها لا تزال في نطاق أعلى مستويات سجلتها في شهر الأسبوع الماضي.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

 

ترشيحات:

تراجع الأسهم الأوروبية مع التصدر المفاجيء لأحزاب اليسار بالانتخابات الفرنسية

ارتفاع الأسهم والسندات البريطانية والاسترليني بعد فوز حزب العمال

المركزي الأوروبي: أغلب صناع السياسات موافقون على خفض الفائدة

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق