عاجل.. المؤبد لطبيب أسنان المنصورة.. قاتل زوجته بـ 17 طعنة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قضت محكمة جنايات المنصورة، الثلاثاء، بالسجن المؤبد على معيد بكلية طب الأسنان بإحدى الكليات الخاصة قتل زوجته الطبيبة بعدما سدد لها 17 طعنة بمنزلهما ثالث أيام عيد الأضحى الماضى بسبب خلافات أسرية بينهما.

ودخلت والدة الدكتورة المجني عليها في حالة انهيار أدى لتعرضها لإغماء أثناء جلسة محاكمة المتهم داخل مقر محكمة الجنايات، الثلاثاء.

وانتابت الأم نوبة من البكاء الشديد أثناء استماع الدفاع الذي طلب توقيع أقصى عقوبة على المتهم، وقالت بنبرة متأثرة في نهاية الجلسة: «نفسي أسأله إنت قتلتها ليه؟.. هي قصرت معاك في حاجة؟.. أنا أمها، قوله حماتك دي هي قصرت معاك في حاجة؟.. والله العظيم ما قصرت معاه في حاجة».

وأضاف: «قتلتها ليه؟، ما سيبتهاش تربي عيالها ليه، قوله طب ما كنت تطلقها وتسيبها لعيالها.. نفسي أسأله يا سيادة القاضي»، وبعد الانتهاء من حديثها دخلت في حالة إغماء وحاول المحيطون بها إفاقتها.

كان المتهم قد قتل المجني عليها زوجته ياسمين حسن يوسف يوسف حسن، 26 سنة عمدا- مع سبق ‏الإصرا- بأن بيت النية وعقد العزم على إزهاق روحها، وما أن ظفر بها حتى عاجلها بعدة ‏طعنات بواسطة سلاح أبيض «سكين»، فأحدث بها إصابتها الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية ‏والتي أودت بحياتها، وذلك في القضية رقم 11039 لسنة 2021 جنايات قسم ثان المنصورة، ‏والمقيدة برقم 2658 لسنة 2021 كلي جنوب المنصورة.

وأدلت والدة الطبيبة المجني عليها، بشهادتها مؤكدة أنه وعلى اثر خلافات زوجية ‏بين ابنتها المجنى عليها والمتهم، أخذ نحو إساءة معاملتها، ونسي الفضل بينهما، بسخطه الدائم ‏وتعرضه لها، فأوغر صدره منها، حتى استعر الخلاف بينهما وبلغ الذروة، ونشبت بينهما مشادة ‏كلامية، فعقد العزم على الخلاص منها واستل سلاحا أبيضا «سكينا» وعاجلها بعدة طعنات ‏قاربت 15 طعنة وذلك على حين غرة، حتى خارت عنها قواها وفاضت روحها إلى بارئها، ثم ‏ولى المتهم حينئذ دبره، واعزت قصده إلى ازهاق روحها بعد أن عقد العزم وبيت النية على ذلك.

وجاء في أمر الإحالة: «إحالة المحامي العام الدكتور «محمود. م. ع»، 27 سنة «محبوس»، «طبيب أسنان» ومعيد بكلية طب الفم ‏والاسنان ‏بإحدى الجامعات الخاصة، ومقيم بدائرة قسم ثان المنصورة لأنه في يوم 22/7/2021 بدائرة قسم ثان المنصورة ‏محافظة الدقهلية- قتل المجني عليها زوجته ياسمين حسن يوسف يوسف حسن، 26 سنة عمدا- مع سبق ‏الإصرار۔ بأن بيت النية وعقد العزم على إزهاق روحها، وما أن ظفر بها حتى عاجلها بعدة ‏طعنات بواسطة سلاح أبيض «سكين»، فأحدث بها إصابتها الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية ‏والتي أودت بحياتها، وذلك في القضية رقم 11039 لسنة 2021 جنايات قسم ثان المنصورة، ‏والمقيدة برقم 2658 لسنة 2021 كلي جنوب المنصورة.

وشهدت «تراجي ن.ع» والدة الطبيبة المجني عليها، أنه وعلى اثر خلافات زوجية ‏بين ابنتها المجنى عليها والمتهم، أخذ نحو إساءة معاملتها، ونسي الفضل بينهما، بسخطه الدائم ‏وتعرضه لها، فأوغر صدره منها، حتى استعر الخلاف بينهما وبلغ الذروة، ونشبت بينهما مشادة ‏كلامية، فعقد العزم على الخلاص منها واستل سلاحا أبيضا «سكينا» وعاجلها بعدة طعنات ‏قاربت 15 طعنة وذلك على حين غرة، حتى خارت عنها قواها وفاضت روحها إلى بارئها، ثم ‏ولى المتهم حينئذ دبره، واعزت قصده إلى ازهاق روحها بعد أن عقد العزم وبيت النية على ذلك .

أخبار ذات صلة

0 تعليق