بلو هول تنشر تعليقاً لقطاع التبغ حول تفوّق منتج ’فيوز‘ على...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شنزن، الصين-الخميس 12 مايو 2022 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): نشرت اليوم "بلو هول نيو كونسمبشن"، وهي وسيلة الإعلام الصينية الرائدة في مجال التدخين الإلكتروني، تعليقاً لقطاع التبغ حول تفوق منتج "فيوز" على منتج "جول"، ليصبح من جديد أفضل منتج في سوق السجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة.

فيما يلي المقال الكامل:

بحسب شركة "نيلسن" للأبحاث الإعلامية، تجاوزت علامة "فيوز" التجارية منتج "جول" خلال الأسبوعين المنتهيين في 9 أبريل 2022، وأصبحت العلامة التجارية الأولى من حيث مبيعات السجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة الأمريكية، بحصة سوقية بلغت 35 في المائة، مدفوعة ببيع منتجها الرئيسي "فيوز ألتو"، الذي مثل ما يزيد عن 90 في المائة من عائدات "فيوز" في الولايات المتحدة في عام 2021. وساهمت عودة علامة "فيوز" إلى الصدارة في سوق الولايات المتحدة في تعزيز ريادة "فيوز" على الصعيد العالمي.

يمثّل ذلك إنجازاً بارزاً آخر بالنسبة لعلامة "فيوز" بأن تصبح العلامة التجارية الأكثر مبيعاً للسجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة الأمريكية، منذ أن تفوقت علامة "جول" عليها في عام 2017. وكانت "جول"، العلامة التجارية الناشئة والتي تأسست في عام 2015، قد استحوذت بالفعل على حصة كبيرة تبلغ 68 في المائة من سوق السجائر الإلكترونية الأمريكية في غضون 3 سنوات، في حين انخفضت حصة "فيوز" في السوق إلى 10 في المائة بعدما كانت 44.2 في المائة في عام 2016.

وبهدف قلب الموازين في المنافسة ضد "جول"، بدأت علامة "فيوز" بالبحث عن مصنّع جديد ومزود لتكنولوجيا التبخير على نطاق عالمي، ونظرت في إمكانية إطلاق منتج مغير لقواعد اللعبة. وفي عام 2018، أبرمت "فيوز" اتفاقية شراكة مع "فييلم" (FEELM)، العلامة التجارية المتطورة لتقنية التبخير الالكتروني التابعة لشركة "سمور" (SMOORE) وسرعان ما أطلقت "فيوز ألتو" في أغسطس.

وبموجب الاتفاقية المبرمة مع "جول"، والتي تقوم بصنع لفائق القطن التقليدية، توفر "فيوز ألتو" تجربة تدخين إلكتروني ثورية من خلال اعتماد لفائف السيراميك من "فييلم" (FEELM)، كما بدأت "فيوز" بدفع الزخم لصالحها. ومنذ عام 2019، ارتفعت حصة "فيوز" في السوق الأمريكية بشكل كبير، بحيث أصبح منتج "فيوز ألتو" من أشهر منتجات التدخين الإلكتروني حول العالم. وفي عام 2021 أعلنت "فيوز" أنها العلامة التجارية الأولى في العالم في مجال التدخين الإلكتروني وبلغت حصة القيمة لسنة كاملة 33.5 في المائة في أكبر خمسة أسواق للتبخير الإلكتروني (الولايات المتحدة وكندا وفرنسا  وألمانيا والمملكة المتحدة)، والتي تمثل حوالي 75 في المائة من إجمالي عائدات قطاع التبخير الإلكتروني (نظام مغلق) . ووصلت حصة قيمة منتج "فيوز" في سوق الولايات المتحدة إلى 35.9 في المائة في ديسمبر من عام 2021. وتمكنت من إغلاق فجوة فاصلة في حصة القيمة بنسبة 27 في المائة في غضون عامين فقط، مع فارق 0.1 في المائة فقط مع "جول" (36 في المائة).

تجدر الإشارة إلى أن منتج "فيوز ألتو" مزود بلفائف سيراميك رائدة في القطاع، وهو يوفر تجربة تدخين إلكتروني سلسة باستمرار ويتميز بكبسولة طويلة الأمد مع أداء استثنائي مانع للتسرب. بالإضافة إلى ذلك، ونظراً لإعادة إنتاج النكهة الأصلية للفائف السيراميك من "فييلم" (FEELM)، تتضمن "فيوز ألتو" نكهة غنية وطعماً قوياً بالتبغ والمنثول. وقد أصبحت ميزة تنافسية بارزة ومتنامية الأهمية، بخاصة بعدما قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بحظر السجائر الإلكترونية بنكهات أخرى غير التبغ والمنثول في فبراير 2020، لمعالجة آفة تدخين الشباب للسجائر الإلكترونية. وفي الوقت نفسه، كانت "جول" عالقة في جدل حول تسويق المنتج بين الشباب وواجهت دعاوى قضائية متصاعدة في الولايات المتحدة.

أصدرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (التي تُعرف بـ "إف دي إيه") طلب التسويق المنظّم لـمنتج "فيوز سولو"، أقرّت فيه بفوائد الصحة العامة لمنتجات "فيوز"، وبخاصة لدى المدمنين على التدخين من البالغين والذين يسعون إلى التحول للسجائر الإلكترونية. وفي وقت لاحق من أبريل 2022، وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على بيع "إن جوي إيس" (NJOY Ace) . علاوة على ذلك، يتميّز المنتج، الذي تمت الموافقة عليه مؤخراً، بأنه مدعوم بتقنية التبخير "فييلم" (FEELM)، ما يعيد تأكيد إمكانية الحد من ضرر لفائف السيراميك. بالإضافة إلى ذلك، تشارك "فيوز ألتو" نفس تقنية التبخير "فييلم" (FEELM) المستخدمة في منتج "إن جوي إيس" (NJOY Ace).

لقراءة المقال الأصلي، يرجى زيارة الرابط التالي: https://bluehole.com.cn/news/detail/49834   

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير"businesswire.com) ) على الرابط الإلكتروني التالي:    https://www.businesswire.com/news/home/20220512005478/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق